ألقى ضباط مباحث القاهرة القبض على أميني شرطة حصلا على رشوة مالية من متهم نظير إطلاق سراحه ، وأمر اللواء خالد عبدالعال مساعد وزير الداخلية لأمن القاهرة بإخطار النيابة للتحقيق.

وكان ضباط مباحث إدارة تأمين الطرق والمنافذ بالقاهرة قد تمكنوا من ضبط تاجر سيارات و3 آخرين اثناء استقلالهم سيارة عثر بداخلها على 5507 دولارات وفوارغ 6 طلقات واثار مقذوف بالباب، واعترفوا بحيازتهم للمبلغ المالي بقصد النصب على المواطنين بدعوى الاتجار بالآثار والنقد الاجنبى.

وتبين من التحريات التى اشرف عليها اللواء عبدالعزيز خضر مدير مباحث العاصمة أنه أثناء سيرهم بالسيارة بشارع ترعه الإسماعيلية أمام جراج هيئة النقل العام بالساحل استوقفهم أمين شرطة يستقل سيارة نجده وقام بتفتيش السيارة التى عثر بداخلها على المبلغ المالى المضبوط وعندما حاولوا الهروب فأطلق الشرطى عليهم أعيرة نارية تجاه السيارة محدثا ما بها من تلفيات.

بينما تمكن من ضبط 2 من المتهمين حيث ساومهما على إطلاق سراحهما وتحصل منهما على 2800 جنيه نظير عدم اتخاذ إجراءات قانونية حيالهم ومقابل الطلقات النارية الذي قام بإطلاقها على المتهمين الهاربين.

وتوصلت التحريات الى قادها اللواء أحمد الالفى مدير المباحث الجنائية بالقاهرة إلي أن وراء ارتكاب الواقعة أمينا شرطة من قوة الإدارة العامة لشرطة النجدة والمعينان خدمة تأمين ميدان عبد المنعم رياض.

وباستدعائهما اقرا بقيامهما بترك مكان خدمتهما وارتكاب الواقعة وتحصلهما على الاموال نظير اطلاق سراحهما.