قضت محكمة فى كمبوديا بسجن مشرع معارض لمدى عامين ونصف العام بتهمة نشر تعليقات على شبكة الانترنت تنتقد بشدة تعامل الحكومة مع قضية ترسيم الحدود مع فيتنام المجاورة .

وذكرت شبكة "ايه بى سى" الأمريكية اليوم الاثنين ان المحكمة قضت بسجن أم سام، وهو أحدث عضو فى حزب الإنقاذ الوطنى الكمبودى المعارض، لتعليقاته على موضوع حساس سياسيا، فيما اعتبر قاضى المحكمة هنج سوكنا ان تعليقات أم سام على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك" التى نشرها العام الماضى تهدف الى احداث فوضى فى المجتمع.

يشار إلى أن التوترات تصاعدت فى الشهور الأخيرة بين رئيس الوزراء هون سين، الذى يحكم البلاد منذ ما يقرب من 30 عاما، وبين المعارضة التى تطمح إلى منازعته السلطة فى الانتخابات المحلية العام المقبل والانتخابات العامة فى عام 2018.