صرحت ليديا يوسف مديرة إدارة المدارس الرسمية لغات بمديرية تعليم الاسماعيلية، بأنه تمت إحالة مديرة مدرسة الجيل الجديد وإحدى المعلمات للتحقيق بسبب الإهمال الذي أدي الي إصابة الطفل محمد فريد حنيدق بإصابات بالغة بالرأس.

وأشارت ليديا الي انه لم يعد هناك مجال لمقصر في مدارس الاسماعيلية وان المخطئ سيحصل علي العقاب الذي يستحقه وستجري التحقيقات بمنتهي الدقة والشفافية.

وكان اولياء امور المدرسة حرروا عدة شكاوي ومحاضر ضد ادارة المدرسة، اكدوا خلالها سقوط المدرسة من حسابات المسئولين، وتحولها بسبب الاهمال الي ساحات قتالية واستعراضية للطلاب،مع بداية العام الدراسي الجديد، الامر الذي وصل الي اصابة اكثر من طفل اصابات بالغة.

واكد أولياء الامور ان المسئولين تجاهلوا الشكاوي وان إحدى المعلمات قالت لهم ان مديرة المدرسة "مسنودة".