قضت الدائرة العمالية بمحكمة شمال القاهرة الإبتدائية برئاسة المستشار محمود الشربينى بإلغاء الاتفاق بين شركة سيراميكا كليوباترا وأعضاء اللجنة الإدارية للعاملين بمصانع الشركة بالسويس والذي تم توقيعه عام ٢٠١٢، وذلك للمرة الثانية بعد أن قضت محكمة استئناف الاسماعيلية في المرة الأولي، ببطلان الاتفاق وبأنه كأن لم يكن، وبناء على طلب الشركة بشطب الدعوى.

وأكد سلامة محمد سلامة المستشار القانونى للشركة أن شركة سيراميكا كيلوباترا تقدمت بطلب شطب تلك الدعوى، حرصا على العمال بعد أن ظهر بعض المحامين الذين أرادوا استغلالهم،فى الفترة الأخيرة ، وأن محكمة استئناف الإسماعيلية سبق وأن قضت ببطلان هذا الاتفاق، ومن ثم فلا داعي للاستمرار فى القضية لعدم وجود محل للنزاع.

وأضاف سلامة أن شطب الدعوى من الناحية القانونية لا يكون إلا من المدعى وهو شركة سيراميكا كليوباترا نفسها .. وليس أى طرف آخر لا علاقة له بالقضية من قريب او بعيد، وأن الشركة هى من طلبت شطب الدعوى حرصا على مصالح عمالها ولأن الأوراق المسماة باتفاق عام 2012 تم الحكم ببطلانها بالفعل من محكمة استئناف الإسماعيلية وهى كأن لم تكن، كما أنه لدى الشركة توكيلات بالتصالح والتنازل من اللجنة الإدارية للعاملين بالشركة.

وناشد المستشار القانونى للشركة جموع عمالها بعدم الانسياق وراء الشائعات التى يروجها المغرضون الذين ليس لهم إلا تضليل العمال والتربح من ورائهم وتحريضهم على السير فى دعاوى يعلمون أنه لا أساس قانونى لها وتضر بمصالحهم، مؤكدا أن الشركة كما كانت دائما ملتزمة بتنفيذ وعودها وعهودها معهم وأنه لا مساس بما يتم صرفه لهم من مزايا أكثر بكثير مما يحدده القانون.