ينفرد "اليوم السابع" بنشر أول فيديو وصور لقاعات العرض الخاصة بالملك الفرعونى توت عنخ آمون بالمتحف المصرى الكبير، أثناء تجهيزها، والتى يبلغ مساحتها 7000م متر مربع، وهى عشرة أضعاف المساحة التى يعرض بها مقتنيات الملك توت عنخ آمون بمتحف المصرى بالتحرير.
كما أن سيناريو العرض المتحفى يتضمن توزيع القطع الأثرية بناء على موضوعات جديدة ستثرى مجموعة المللك توت عنخ آمون بقاعات المتحف المصرى الكبير، ويصل عدد آثار المجموعة إلى حوالى 5000 قطعة أثرية، لم يعرض الكثير منها منذ اكتشاف المقبرة عام 1922، وحتى الوقت الراهن وبجانب عرض مجموعة فريدة من الآثار المهمة سيضم المتحف الكبير إضافات حديثة تثرى المعرفة الإنسانية باستخدام الوسائط المتعددة لتكنولوجيا المعلومات وعلوم الاتصال، ومنها بنك للمعلومات الأثرية لإتاحة دراسة الآثار المصرية القديمة، ومتحفا تخيليا وافتراضيا للآثار المصرية والتى سوف تعرض مع ربطها خياليا بأماكن العثور عليها، ولأول مرة يعد منطقة مظلمة يتم إعداد نظام إضاءة خاص بها، ويتم عرض القطع الحساسة جدا بها مثل المنسوجات وأكاليل الورود والماسك.