فاز العالم المصري الدكتور جلال الدين الجميعي استاذ الكيمياء العضوية بجامعة حلوان بجائزة الأيسيسكو في العلوم والتكنولوجيا 2016 في مجال الكيمياء والتي تمنحها المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم الثقافية، ليصبح بذلك أول عالم مصري في مجال الكيمياء يحصل علي هذه الجائزة.

وأشار الدكتور جلال الجميعي الى أن المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم الثقافية هي أحدى منظمات هيئة اليونسكو، مؤكدا على سعادته بهذه الجائزة لأنني كنت أمثل مصر وهو ما يؤكد على صدارة مصر وعلمائها وتميز وتفوق مصر رغم الظروف التي تمر بها بالأضافة الي كوني ممثلا عن جامعة حلوان التي اعتز بها، وأوضح الجميعي أنه من المقرر تسليم الجائزة في حفل كبير يقام على هامش المؤتمر الإسلامي الثامن لوزراء التعليم العالي والبحث العلمي المقرر عقده في مدينة باماكو-بمالي خلال الفترة من 14-15 نوفمبر 2016.

وجدير بالذكر أن الدكتور جلال الجميعي حصل على أعلى جائزة للدولة المصرية وهى جائزة النيل فى العلوم الأساسيه لعام 2013 وعلى أعلى جائزة علمية للقارة الأفريقيه وهى الجائزة الكبرى للقاره الأفريقية فى العلوم والاختراع من الاتحاد الأفريقي لعام 2010، وقد تسلمها في اجتماع القمة الإفريقية بمبنى الأمم المتحدة بأديس أبابا في حضور جميع رؤساء الدول الإفريقية، كما حصل العالم المصري د. جلال الجميعي على جائزة الدولة التقديرية في العلوم عام 2004، وجائزة الدولة التشجيعية في الكيمياء عام 1989، وجائزة عبد الحميد شومان للعلماء العرب الشبان عام 1990، وجائزة أكاديمية العالم الثالث بإيطاليا عام 1995، وجائزة جامعة حلوان للبحث العلمي عام 1996، ونوط الامتياز من الدرجة الأولى من رئيس جمهورية مصر العربية عام 1995، كما تم اختياره عام 2009 من ضمن العلماء الرواد للدول الأعضاء في منظمة الدول الإسلامية (من أفضل 25 عالمًا)، كما حصل سيادته على وسام العلوم والفنون من الطبقه الأولى من رئيس جمهوريه مصر العربيه عام 2014.