دعت وزيرة الصحة الهولندية إديث شيبرز، المعهد الصحي العام ، إلى إجراء بحث في المخاطر الصحية المحتملة على المشاركين في الألعاب الرياضية المقامة على العشب الصناعي في الملاعب.
جاء هذا في رد فعل سريع من جانب الوزيرة على ما ورد في برنامج تليفزيوني للأحداث الجارية هذا الأسبوع، والذي أشار إلى أن النجيل الصناعي ينطوي على مخاطر صحية.
وقالت شيبرز، للصحفيين، إنها كأم، أصيبت بالصدمة جراء هذه الأنباء وتريد أن تعرف ما هي المخاطر التي يواجهها الأطفال، وذلك قبل نهاية العام.
وذكر موقع “دتش نيوز” الهولندي الإخباري، أن معظم ملاعب الهوكي في هولندا، فضلا عن عدد كبير من ملاعب كرة القدم من الحشائش الاصطناعية.
وكان البروفيسور مارتن فان دين بيرج أخصائي السموم في جامعة أوترخت قال للتليفزيون الهولندي إنه لا ينبغي استخدام العشب الصناعي لحين التأكد من هذه المخاطر الصحية.
كما ذكر اتحاد “كيه أن في بي” أنه ينبغي إجراء المزيد من التوضيحات حول المواد المسرطنة في حبيبات المطاط المصنوعة من إطارات السيارات القديمة والمستخدمة في صناعة العشب الاصطناعي، والتي يمكن أن تستقر في نهاية المطاف في أجساد الرياضيين.