أعلن الداعية السلفي “سامح عبد الحميد” أن التيار السلفي يقوم بمراقبة ورصد أي تحركات للشيعة في يوم عاشوراء، حيث تم مراقبة جميع المواقع الإلكترونية الخاصة بالشيعة، من اجل رصد أي إعلان عن تجمعات أو تحركات لهم.
كما صرح “عبد الحميد” في بيان له قائلاً، أن التيار السلفي يقوم بمراقبة جميع المساجد المتوقع ذهاب الشيعة إليها، حتى يتم كشف ما يخططون له في يوم عاشوراء، وسوف نقوم بتصويرهم حتي يكون هناك دليل إدانه ضدهم، ويتم تسليمهم إلى السلطات المعنية مثل الشرطة أوالأزهر.
ومن جانب آخر قام عدد من نواب البرلمان بتقديم عدة شكاوى، تطالب بغلق جميع مواقع الشيعة، حيث أن هذه المواقع دورها في مصر هو التحريض على التشيع ومحاربة الإسلام.