علم "صدى البلد" من مصدر قريب من الفنان محمد رمضان انه تلقى اتصالًا من قيادة أمنية عاتبته على فبركة خبر تعرض سيارته لإطلاق خرطوش وهو يسير أعلى محور 26 يوليو بالقرب من ميدان لبنان، وهي الرواية التي لم يثبت صحتها خاصة بعد ان اكد المصدر الأمني ان غرفة عمليات شاشات العامة للمرور لم تظهر وجود اي سيارة تعتدي على رمضان في التوقيت الذي حدده.

هذا الامر دفع رمضان للتراجع عن ما تم تداوله في وسائل الاعلام حيث علق عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" قائلًا :"الحمد الله مصر بلد الأمن والأمان.. متأكد أنها ليست رصاصة.. شيء طبيعي.. ربما تكون أي شيء آخر غير مقصود.. والدليل على ذلك أنني يوميًا أدخل المسرح من شارع الهرم الرئيسي.. وحياتي دائمًا وسط الناس ولا أجد إلا كل حب وتقدير.. ومكان مكتبي يعلمه الجميع".