تستأنف محكمة جنايات القاهرة، اليوم الإثنين، إعادة محاكمة مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع ونائبه خيرت الشاطر وآخرين في قضية “أحداث مكتب الإرشاد”.
وطلب دفاع المتهمين عصام العريان ومحمد البلتاجي، الجلسة الماضية رد هيئة المحكمة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي.
وقال دفاع العريان أثناء الجلسة الماضية إن “هناك خصومة بين المحكمة والمتهمين ما يمثل ثأرا شخصيا بين الدائرة والمتهمين”.
وقضت محكمة جنايات القاهرة، في فبراير 2015، بمعاقبة بديع والشاطر و12 آخرين بالسجن المؤبد، كما أصدرت حكما بالإعدام على أربعة من قيادات الإخوان.
وقبلت محكمة النقض، في يناير الماضي، الطعن المقدم من المتهمين على الأحكام الصادرة ضدهم في القضية.
وتعود أحداث القضية إلى عام 2013 أمام مقر مكتب الإرشاد بحي المقطم أثناء احتجاجات 30 يونيو من نفس العام.
وأسندت النيابة للمتهمين ارتكاب جرائم “القتل والتحريض على القتل، والشروع في القتل، وحيازة أسلحة نارية وذخيرة، والانضمام إلى عصابة مسلحة تهدف إلى ترويع الآمنين، والتحريض على البلطجة والعنف أمام مقر مكتب الإرشاد بالمقطم، ما أسفر عن مقتل 12 شخصا وإصابة 91 آخرين”.
والمرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع صادر ضده أحكام غير نهائية بالإعدام والسجن، في قضايا أخرى تتعلق بأحداث عنف اندلعت عقب عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي عام 2013.