قدم موقع "نيويورك تايمز" للقراء أهم الكتب التى يفضل قراءتها خلال هذا الأسبوع، وأغلبية الكتب المعروضة تتناول قصص سياسية مثيرة ومشوقة، وتحتوى أحداثا غير معروفة، فمنها كتاب يصف هتلر بشكل جديد، وحكاية عن تشرشل، رئيس وزراء بريطانيا زمن الحرب العالمية الثانية توصف بأنها "عجيبة"، وكتاب يوضح وجود العنصرية بأمريكا منذ قديم الزمن، وقصة مروعة عن طفلة تصوم عن الطعام.
Hitler: Ascent 1889-1939
قدم الكاتب فولكر أولريش، سيرة جديدة عن حياة هتلر، حيث وصفه بأنه فظ ونرجسى ومخادع، تمكن من تكوين أمة قوية بفضل الدعاية، كما أن الكتاب يعطينا صورة شاملة لألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية، حيث مزقتها الأزمة السياسية، كما حل عليها ظاهرة التجويع بعد الكساد الاقتصادى.
TIME TRAVEL: A History
يأخذنا المؤلف جيمس جليك، عبر آلة الزمن إلى الفضاء الإلكترونى، وتبدأ القصة فى مطلع القرن الماضى، والرواية تتبع تطور السفر عبر الزمن كفكرة أصبحت جزءا من الثقافة المعاصرة، ومن خلال الآلة تحققت مفارقات حتمية، درست من خلالها الحدود التى يمكن تجاوزها بين الخيال والفيزياء الحديثة.
Hero of the Empire: The Boer War
تبرز المؤلفة كانديس ميلارد، قصة مثيرة وغير عادية وغير معروفة عن تشرشل فى حرب البوير، حيث إنه عندما كان فى سن 24 من عمره، كان و تشرشل مقتنعا تماما، بأن سيصبح يوما هو رئيس وزراء إنجلترا، وذلك على الرغم من أنه فقد أول حملة انتخابية فى البرلمان، ونتيجة لاعتقاده هذا قرر أن يفعل شيئا مذهلا فى ساحة المعركة، ووصل تشرشل إلى جنوب أفريقيا عام 1899، وكأن معه صف سيارات ممتلئا بصناديق النبيذ، وذلك من أجل الحرب، ولكن بعد مدة وجيزة، تم سجن تشرشل ومعه العديد، لكن تم تهريبه وتجاوز تشرشل مئات الكيلومترات من أراضى العدو، وأعطى مئات النقود لمن أفسح له الطريق وأعطاه أربع ألواح من الشوكولاته، فتقدم الكاتبة معلومات عديدة عن حرب البوير ومدى تأثيرها العميق فى تاريخ القرن الـ20.
BLOOD AT THE ROOT: A Racial Cleansing in America
هذا الكتاب يحكى قصة حقيقية مروعة، من قبل الكاتب الأمريكى باتريك فيليبس، لكيفية إبادة المواطنين السود فى منطقة فى عام 1912، حيث ظلت يسكنها المواطنين البيض لمدة 80 عاما، ففى مطلع القرن العشرين كانت المدينة موطنا لمجتمع الأمريكيين من أصل أفريقى كبير يضم الوزراء والمعلمين والمزارعين الفقراء والتجار والموظفين والأطفال"، فالكتاب يبرز ظهور عصابات جماعية من أصحاب البشرة البيضاء، لتقم بحملة منسقة من الحرق العمد والقيام بعملية إرهابية لترويع والقضاء على أصحاب البشرة السمراء الذى يبلغ عددهم 1098 نسمة فى تلك الحقبة، وتوالت أعمال هذه الحملة المنسقة لطرد "أصحاب البشرة السمراء" سنوات طويلة حيث إنهم قاموا بحصد كافة المحاصيل التى كانوا يزرعوها فى هذا الأقليم، إضافة إلى ذلك استولوا على كافة المواشى التى كانت تمثل لديهم ثورة الحيوانية التى كانوا تعينهم على المعيشة.
the wonder
قدمت الكاتبة إيما دونوغو، قصة مروعة حدثت فى عام 1850عن طفلة لا تأكل، تعيش فى آيرلندا، وهذا الحدث جعل الممرضة تتنقل إلى أيرلندا الريفية التى تعيش فيها تلك الطفلة، وذلك للبحث ولتحديد حقيقة صيام الفتاة الغامضة عن الطعام، فالرواية تقدم تفاصيل تاريخية مكثفة.