بدأت المناظرة الثانية بين المرشحين الأمريكيين هيلارى كلينتون، ودونالد ترامب، فى الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين، بدون مصافحة بينهما، إذ دخلا الاستوديو واكتفيا بتوجيه التحية لكل منهما مصحوبة بابتسامة خفيفة.
وقال المرشح الجمهورى دونالد ترامب، فى بداية حديثه خلال المناظرة، إن كل المشروعات الأمريكية ضحية بسبب الرئيس الأمريكى باراك أوباما، منتقدًا الاتفاق النووى مع إيران ومتحدثًا عن مدى سوءه.
وأضاف "ترامب": "أعطينا مليارًا و700 مليون دولار لدولة ترعى الإرهاب، وعندما ننظر إلى كل ما يحدث فى الدولة فيجب أن نقول إن أداءنا سيىء والعجز التجارى مرتفع، يجب أن نعيد الاحترام لقوات إنفاذ القانون ونحقق العدالة، أقول إننى سأفعل أشياء لم تُفْعَل فى الواقع من قبل.. واعتذرت لدولتى وللشعب وأكن احترامى للنساء.. سنجعل أمريكا أغنى وأقوى، فالعالم يعانى من تنظيم داعش، ولم نشاهد مثل تلك المعاناة من وقت طويل".
فيما سألته إحدى الحاضرات: " 3 ملايين مسلم فى الولايات المتحدة وأنا أحدهم ومع بروز الإسلاموفوبيا وكراهية الإسام كيف تخطط لحمايتهم؟"، فرد ترامب: أنت محقة فيما قلته عن الإسلاموفوبيا، وعلى المسلمين أن يبلغوا إذا ارتابوا فى أحد الإرهابيين، فهناك سببًا لكل شىء، وعلينا أن نسمى المشكلة وأوباما لا يريد الاعتراف بالاسم الحقيقى للإرهاب، ولكنه فى الحقيقة إرهاب إسلامى وتطرف إسلامى ويجب تسمية الأشياء بمسمياتها الصحيحة".
فيما ردت هيلارى كلينتون إن الولايات المتحدة الأمريكية تعانى من الجهاد المسلح وليس دين الإسلام، مصححة لترامب: "اسمه الجهاد المسلح، الجهاد المتطرف، وليس الإرهاب الإسلامى أو التطرف الإسلامى".
وأكد "ترامب"، أنه ضد الحرب على العراق وأن هيلارى كلينتون دافعت عنه، وفيما يخص هجرة المواطنين إلى أمريكا، قال: "هناك العديد من المجرمين فى أمريكا، وعندما كانت هيلارى وزيرة خارجية قالت إننا لا يجب أن نجبرهم على العودة إلى دولتهم، ولكنى سأجعلهم يعودون إلى بلادهم، سأرحل القتلة والمجرمين وتاجرى المخدرات".
وأضاف "ترامب" خلال مناظرته مع منافسته الديمقراطية هيلارى كلينتون: "يجب أن نحل أزمة الحدود غير الآمنة التى أصبحت لدينا، ويؤيدنى فى ذلك العديد من الجهات والفاعلين، وهيلاى تتحدث بشكل صحيح وبحكم غير سديد ولا يجب أن تفوز برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية.. وسأساعد أيضًا الأمريكيين من أصول إفريقية، ولاتينية، ويجب تغيير الخطة الاقتصادية فى البلاد".
وتعليقًا على منع المسلمين من دخول الولايات المتحدة الأمريكية، حال فوز "ترامب" فى انتخابات الرئاسة، أشار المرشح الجمهورى إن معنى ذلك التدقيق والفحص الجيد لكل من يدخل البلاد لحمايتها وأمنها القومى.
ترامب: أوباما وكلينتون تسببا فى وصول أزمات سوريا إلى أمريكا.. وهيلارى: لا يجب منع أحد من دخول أمريكا بسبب "دينه"
وتابع "ترامب" خلال مناظرته مع المرشحة الديمقراطية هيلارى كلينتون: "لا نريد أن تأتى إلينا المشاكل من سوريا، لا نريد أن يأتى إلى بلادنا آلاف السوريين ولا نعرف عنهم شيئًا، وهذا هو ما تسببت فيه هيلارى كلينتون والرئيس الأمريكى باراك أوباما وإدارته".
فيما ردت هيلارى كلينتون قائله إنه لا يجب منع أى شخص من دخول الولايات المتحدة بسبب دينه. وأن تصريحات منافسها الجمهورى دونالد ترامب المعادية للمسلمين بمثابة هدية لتنظيم "داعش" الإرهابى، وأنه على المسلمين أن يشعروا بأنهم جزءًا من الولايات المتحدة الأمريكية، وأن مشكلة الولايات المتحدة مع التطرف وليس الإسلام.
وأضافت هيلارى كلينتون، خلال مناظرتها مع ترامب إن روسيا تساعد منافسها وتدعمه للفوز بانتخابات الرئاسة الأمريكية، قائلة إن خطته الضريبية فى صالح الأغنياء والشركات الكبرى.
وأشار "ترامب" إلى أن خطة الرعاية الصحية فى كندا تعانى من العيوب، ولذلك يأتى الكنديين للعلاج فى الولايات المتحدة الأمريكية، مهاجمًا السياسة الاقتصادية للرئيس الأمريكى باراك أوباما واصفًا إياها بـ"الكارثية"، مطالبًا بتغيير الخطة الاقتصادية للبلاد.
ترامب: أوباما دفع مليار و700 مليون دولار لإيران راعية الإرهاب
وأوضح المرشح الجمهورى أن كل المشروعات الأمريكية ضحية بسبب الرئيس الأمريكى باراك أوباما، منتقدًا الاتفاق النووى مع أيران ومدى سوءه.
وأضاف "ترامب" خلال مناظرته الثانية مع المرشحة هيلارى كلينتون: "أعطينا مليار و700 مليون دولار لدولة ترعى الإرهاب، وعندمنا نناظر إلى كل ما يحدث فى الدولة فيجب أن نقول إن أداءنا سيىء والعجز التجارى مرتفع، يجب أن نعيد الاحترام لقوات إنفاذ القانون ونحقق العدالة، أقول إننى سأفعل أشياء لم تُفْعَل فى الواقع من قبل.. واعتذرت لدولتى وللشعب وأكن احترامى للنساء، سنجعل أمريكا أغنى، العالم يعانى من تنظيم داعش، ولم نشاهد هذا من وقت طويل".
"كلينتون": بلدنا عظيم باتحادنا.. وفيديو ترامب يوضح سياسته مع الأمريكان
وقالت هيلارى كلينتون: "أعتقد أن الاهتمام بالتعليم والمدرسين يجعل الأمر واضح لأبنائنا أن دولتنا من العظماء، وسنساعد بعضنا البعض للوصول إلى كل صبى وفتاة ليستطيعون التوحد مع المجتمع ونصبح كيانا واحدا بجميع من يعيشون فى أمريكا".
وأضافت هيلارى، كلينتون أن لديها نظرة إيجابية لما يمكن لكل الأمريكان أن يفعلونه مع بعضنا البعض بالاتحاد والتواصل المستمر، لذلك شعارى نحن أقوى مع بعضنا البعض.
الفيديو الجنسى لترامب يوضح شخصيته الحقيقية ..وترامب : اعتذرت عنه
وأكدت هيلارى كلينتون، أنها ستكون رئيسة لكل الأمريكان بغض النظر عن اعتبارات دينية أو سياسية، الفيديو الذى ظهر لترامب، أعتقد أنه لا يمثله، ولكن خلال حملته الانتخابية ظهر لنا الشخصية الحقيقية له بإهانة النساء ولكن الأمر لا يتعلق بالمرأة وحدها، بل امتد إلى المهاجرين والمسلمى، الذى يطرح سؤال إلى ترامب "هل هذا نحن بما تفعله؟.. أمريكا عظيم بعملنا مع بعضنا البعض وساخدمها على هذه الاساس وستظل عظيمة بتطبيق ذلك".
وشن المرشح الجمهورى الأمريكى دونالد ترامب، هجومًا حادًا على الرئيس السابق بيل كلينتون، زوج المرشحة الديمقراطية الأمريكية هيلارى كلينتون، خلال المناظرة الثانية بين المرشحين.
وقال ترامب: "لست فخورًا بما ظهر فى الشريط المسرب، أنا شخص أحترم عائلتى وممواطنى هذه الدولة، وإذا نظرتم إلى بيل كلينتون فهو فعل أشياء أسوأ وفعل بالنساء ما لم يفعله رئيس سابق، ولذلك يمكن أن تقولوا بيل كان مسيئًا للنساء، هناك امرأة اغتصبها بيل كلنتون من قبل ولكنه تنكر بعد ذلك تلك الأشياء التى حصلت، أنا أعتذر عن كلماتى تجاه النساء، ولكن بيل كلينتون اتهم وحُرِمَ من ممارسة المحاماة لخمس سنوات واِعُطِىَ مخالفة لما حدث لباولا جونز".
ترامب: سأوجه بإجراء محاكمة خاصة لهيلارى كلينتون حال فوزى بالرئاسة
وقال ترامب، إن منافسته هيلارى تتحدث عن الوقائع ولكن تكذب وتمسح 33 ألف رسالة إلكترونية، وأنه محبط من الكونجرس وبما فيهم الجمهوريين، واعدا بأنه إذا فاز بالرئاسة فسيوجه بإجراء محاكمة خاصة لها بسبب الرسائل التى حذفتها.
فيما ردت هيلارى كلينتون، بأنها كانت حذرة فى التعامل مع الرسائل الإلكترونية، ولكنها أخطأت وحذفتها، معتذرة عما حدث، وواصفة معظم ما يقوله دونالد ترامب بغير الصحيح.