قال دونالد ترامب، إن هيلارى كلينتون تواجدت كوزير خارجية فى سوريا، ولكنها وضعت رأسها فى الرمال مثل النعام، مؤكدا أن إيران تدعم الأسد بالأموال التى أفرج عنها أوباما.
أاضاف ترامب، خلال المناظرة الثانية أمام منافسته هيلارى كلينتون، بولاية ميزورى، أن إيران وروسيا والأسد تحالفوا بسبب ضعف سياسة أوباما الخارجية، مشيراً إلى أن برنامج النووى الأمريكى تراجع إلى وراء رغم تقدم برنامج روسيا النووى إلى الأمام، وكل ما قامت به هيلارى فى الشأن خارجى أصبح كارثيا، وذلك يظهر بعد ما حدث فى ليبيا والعراق وغيرها من الملفات التى عملت عليها.