المسرح هو أبو الفنون وأولها منذ عصر الإغريق والرومان وله قدرة كبيرة على المزج بين العناصر الفنية المتعددة، ونجح كثيراً فى مصر وأخرج العمالقة من نجوم الفن المصرى إلا أنه بعد فترة غياب عاد بأشكال متنوعة، منها اندماج المسرح مع التليفزيون، ومنها تطور العديد من البرامج لتعتمد فى تكوينها الرئيسى على المسرح كعنصر رئيسى لتقديم عروضها التليفزيونية.
اعتماد البرامج على المسرح خلال الفترة الأخيرة خلق نوعا من الثراء لدى البرامج ولدى المسرح على حد سواء، حيث وفر مساحة أوسع من الإبداع لمقدمى البرامج، كما أعاد الحياة للعديد من المسارح التى كانت مغلقة منذ سنوات، كما أعاد عددا كبيرا من الجماهير للمسارح بأشكال مختلفة سواء بحضورهم لتسجيل تلك البرامج، أو بمشاهدة المسرح فى التليفزيون وعودة روحه للأسرة المصرية مرة أخرى بعد سنوات من الجفاء بين المصريين والمسرح.
بنى آدم شو
ارتبط الفنان أحمد آدم بالمسرح من خلال العديد من أعماله الفنية، وفى اتجاه مختلف، نجح "آدم" فى تقديم برنامج "بنى آدم شو"، للسخرية من بعض المشكلات بشكل كوميدى، إلا أنه لاقى هجوماً حاداً من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعى بعد هجومه وسخريته من "مذبحة حلب" التى سقط خلالها أشقاء سوريين، وطالت المذبحة من "آدم" وتم وقف برنامجه، إضافة إلى أنه لم يلق نفس النجاح الذى حصل عليه مع بداية البرنامج وفى موسمه الأول الذى بدأ قبل الثورة.

أحمد آدم
باسم يوسف
أحد أهم البرامج المسرحية الكوميدية، هو برنامج البرنامج الذى قدمه الطبيب باسم يوسف بعد ظهوره عبر موقع الفيديو "يوتيوب" بعد ثورة 25 يناير، ونجاحه على قناة أون تى فى، وكانت لطريقته الساخرة كانت أثر كبير وناجح على جمهوره، حتى ظهر بأسلوبه الساخر فى برنامج "البرنامج".
شكل المسرح نقلة نوعية فى برنامج باسم يوسف، وسمح له بأداء تمكن من لفت الأنظار بقوة، وتقديم اسكتشات وعروض فنية متكاملة من غناء وعروض تمثيلية حولت المسار الذى كان يتحرك فيه، ورغم استلهام فكرته فى الأصل من الإعلامى الساخر العالمى جون ستيوارت، إلا أن باسم يوسف خلق نجاحا خاصا، ومثلما أضاف المسرح له، قدم هو فى المقابل نقلة نوعية لمسرح راديو، الذى كان يرثى لحاله فى وسط المدينة.
باسم يوسف
أبلة فاهيتا
بعد نهاية برنامج باسم يوسف، كان من المهم أن يخرج برنامج جديد ليستغل المساحة التى تركها يوسف، وبالعفل جاءت أبلة فاهيتا لتقدم برنامج يعتمد على المسرح أيضا، لكن بشكل مختلف إلى حد كبير، وبالفعل احتلت نفس خشبة المسرح التى كان يحتلها يوسف، لتعيد تشكيلها وتعيد تكوين الديكور الخاص بها ليتحول إلى أشهر دوبلكس فى مصر.
ويستعد مسرح راديو بوسط البلد خلال الشهر الجارى لفتح أبوابه من جديد لاستقبال أشهر دمية فى الوطن العربى، وتعقد الشركة المنتجة للبرنامج الكوميدى الساخر "أبلة فاهيتا لايف من الدوبلكس" اجتماعات مكثفة مع فريق عمل البرنامج، والمنتظر عرضه فى نوفمبر المقبل.

أبلة فاهيتا
محمد صبحى
كان من الصعب أن يترك فنان كبير يملك للمسرح عشقا خاصا كل هذه الحالة دون أن يشارك فيها، ولهذا انضم على الفور الفنان محمد صبحى للحالة التى بدأت تنتشر فى مصر مؤخرا ببرنامج من نكهة خاصة تحت عنوان "أعزائى المشاهدين مفيش مشكلة خالص"، وحاول فى البرنامج تقديم الطابع التربوى الذى اعتاده خلال السنوات الأخيرة لكن بطبيعة ساخرة خاصة تدمج بين فن التقديم التليفزونى، والتمثيل المسرحى، إضافة لإشراك الجماهير فى العروض التى يقدمها، ليحجز لنفسه جزءا مهما من هذا الفن التليفزيونى.

محمد صبحى
ثلاثى ضوضاء الحياة
ومثلما انضم جيل كبار الفنانين لهذه المساحة التى تتسع يوما بعد الآخر، قرر جانب آخر من الشباب حجز موقعهم، ليقدم الثلاثى "مينا، ميزو، تركى"، برنامج ثلاثى ضوضاء الحياة، الذى يقترب حتى فى اسمه من أشهر ثلاثى مسرحى فى تاريخ مصر "ثلاثى أضواء المسرح" ليقدموا من خلاله حالة جديدة يضيف لها نجوم الصف الأول من الفنانين لمسة مبتكرة فى كل حلقة.

ثلاثى ضوضاء الحياة