تفجرت حالة من الجدل بين أعضاء مجلس إدارة الإسماعيلي بسبب تحديد سعر العضوية الجديد للنادي الاجتماعي بأرض النخيل والمنتظر افتتاحه بداية العام المقبل، حيث يتشاور أعضاء المجلس حول القيمة التي سيقرها لقيمة العضوية في النادي الاجتماعي.
وظهر فريق داخل المجلس ينادي بألا تزيد قيمة العضوية عن 25 ألف جنيه حتى يتسنى استيعاب أكبر عدد من الراغبين في الحصول علي العضوية بالنادي الجديد ويدر عائدا كبيرا للنادي يوفر موارد كثيرة للخزينة وكذلك تيسيرا علي الأعضاء ومراعاة للظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد باعتبار أن الحالة الاقتصادية بالإسماعيلية تختلف عن مثيلتها بالقاهرة.
وطالب فريق آخر بألا تقل قيمة العضوية عن 50 ألف جنيه بحيث تسمح بدخول فئة معينة من الأعضاء من أجل الارتقاء بالمستوي الاجتماعي للأعضاء وحفاظا علي المظهر العام للنادي، وبين الرأي الأول والثاني يوجد تباين في الآراء بين الفريقين ولم يحسم الأمر بعد.