أدان طلاب جامعة واشنطن في ولاية ميزوري الأمريكية التصريحات االجنسية المسيئة للمرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب والتي أهان فيها المرأة.

وعرضت صحيفة الجارديان في تغطيتها الحية للمناظرة الثانية المرتقبة اليوم الأحد، صورا لعدد من الطالبات والطلاب المتهكمين على تصريحات ترامب معبرين عن رفضهم وسخريتهم منه.

وفي إحدى الصور تقف طالبة جامعة واشنطن، في ولاية ميزوري، سارة توماس، وقد علقت على ملابسها من الخلف ورقة تحمل جملا ساخرة من ترامب.

بينما رفعت طالبة أخرى لافتة دعت فيها ترامب لكف يده عن النساء، وفقا للتصريحات التي أطلقها وأثارت العديد من الجدل داخل الولايات المتحدة وخارجها.

كما تعرض صورة أخرى طالبة من جامعة واشنطن تركل صورة المرشح الجمهوري في إشارة إلى رفضه رئيسا بسبب ما أثاره من غضب للعديد من الفئات داخل المجتمع الأمريكي بعد التسريبات المسجلة له.