تعقد اللجنة التنسيقية للأسمدة بوزارة الزراعة، اجتماعاًت مكثفة برئاسة الدكتور أحمد ابو اليزيد رئيس قطاع الخدمات والمتابعة الزراعية، بحضور الشركات المنتجة للأسمدة سواء القطاع العام والخاص، منها "أبوقير، والدلتا للأسمدة، والمصرية، وحلوان، وموبكو، والنصر، والإسكندرية للأسمدة، وحضور الجهات المعنية لتوفير احتياجات السوق المحلى من الأسمدة الأزوتية فى الجمعيات الزراعية بمحافظات الجمهورية لرزاعات الموسم الشتوى .
وقال مصدر مسئول بوزارة الزراعة، فى تصريحات لـ"اليوم السابع "، أنه يتم حاليا مراجعة جميع حصص الشركات المنتجة للأسمدة من قبل اللجنة التنسيقية للاسمدة، التى تم تسلمها لوزارة الزراعة منذ بداية الموسم الصيفى، وتم توزيعها بالأسعار المدعمة، كما يتم مراجعة الحصص المتبقية لتغطية احتياجات المزارعين خلال الفترة المتبقية من الموسم الصيفى والتى تنتهى منتصف الشهر الجارى .
كما تناقش اجتماعات اللجنة التنسيقية للأسمدة،وضع آليات تنفيذية جديدة بالتنسيق مع الوزارات المعنية والمحافظين لتشديد الرقابة على أسواق الأسمدة ومنع تسربها والحد من تجارة السوق السوداء، ومراجعة كافة التوريدات من الشركات المنتجة للأسمدة من القطاعين العام والخاص، بالإضافة إلى عمل خطة محكمة لزراعات الموسم الشتوى الجديد، مع استمرار اللجان الرقابية التى تشرف على توزيع مقررات الأسمدة الأحادية "اليوريا، والنترات"، لضمان وصولها للمحافظات، على أن تباع شيكارة السماد بأسعارها الثابتة واحتواء أى من الأزمات .
وأكد الدكتور أحمد أبو اليزيد رئيس قطاع الخدمات الزراعية، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن الوزارة تشهد حاليا اجتماعات مكثفة، بالتنسيق مع شركات المناطق الحرة، والقطاع العام، لتوفير المقررات السمادية والحصص المتفق عليها استعداد لزراعات الموسم الشتوى الجديد، وتشكيل لجان متابعة لمنع تسرب الأسمدة المدعمة للأسواق، مؤكدة أن استراتيجية الوزارة تهدف إلى حصول كافة المزارعين على المقررات السمادية المخصصة لهم من الجمعيات الزراعية المختلفة، والتيسير عليهم ومتابعة التزام المصانع بالحصص المقررة لصالح الوزارة .