كشفت صحيفة "لوفيجارو" الفرنسية، أن الرئيس فرانسوا أولاند يتردد في استقبال نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، الذي سيزور فرنسا الشهر الحالي، وذلك بسبب الموقف الروسي في سوريا، الداعم للأسد.

وأوضح الرئيس الفرنسي خلال لقاء تليفزيوني على قناة "TF1" أنه يعيد النظر في مسألة استقبال بوتين في باريس الشهر الحالي بسبب الدعم الروسي لنظام الرئيس بشار الأسد في عمليات القصف في حلب.

وقال أولاند:" بلا شك أريد استقبال فلاديمير بوتين، ولكني أعيد دراسة هذه المسألة"، موضحا أنه في حالة استقباله فسوف يخبر بوتين أنه من "غير المقبول" الدعم الذي تقدمه موسكو لدمشق.

وعارضت روسيا أمس، السبت، مشروع فرنسي لوقف القصف في حلب السورية.

وكانت وسائل إعلامية روسية قد أعلنت أن بوتين سوف يزور باريس في 19 أكتوبر الجاري لعقد مباحثات مع أولاند حول الملفين السوري والأوكراني.