هنأت جامعة الأزهر برئاسة الدكتور إبراهيم الهدهد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، لاختياره الشخصية الأكثر تأثيرًا في العالم الإسلامى.

وكان موقع «The Muslim 500» العالمي، قد اختار الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، الشخصية المسلمة الأولى الأكثر تأثيرًا في العالم.

وينشر موقع "The Muslim 500" العالمي تقييما سنويا للمسلمين الأكثر تأثيرًا ونفوذًا حول العالم، ويتم التصنيف من قبل مركز الدراسات الاستراتيجية الملكي الإسلامي في عمان بالأردن، ويصدر تقريرًا سنويًا بالتعاون مع مركز الأمير الوليد بن طلال للتفاهم المسلم المسيحي في جامعة جورج تاون في الولايات المتحدة الأمريكية.