أظهر عبدالله السعيد سعادة كبيرة للفوز الذى حققه المنتخب الوطنى على منافسه الكونغو بالمواجهة التى جرت مساء الاحد بالتصفيات المؤهلة الى روسيا 2018.

وقال السعيد فى تصريحات تليفزيونية عقب اللقاء : بداية المشوار كانت مهمة للغاية ونجحنا فى العودة بثلاث نقاط ثمينة وأصبح تركيزنا الان منصب على مباراة غانا.

وأكمل : التعادل قبل نهاية الشوط الاول كان مهما للغاية ، المباراة بالكامل كانت صعبة إلى جانب الرطوبة العالية ولحظات ما بعد هدف الكونجو، ولكننا نجحنا في العودة.

وتابع : الأفضلية كانت للمنتخب في الشوط الثاني وكنا قادرون على تسجيل أكثر من هدف ولكننا في النهاية نجحنا في تحقيق ما نريد وهو الانتصار.