فى إطار التعاون الثقافي المصري البلجيكي، وتحت رعاية سيادة سفير مصر فى بلجيكا إيهاب فوزى وعمدة مدينة زويفجيم البلجيكية Johan Rollez يفتتح فى الثالث عشر من أكتوبر معرضا فنيا مصريًا جديدا من نوعه، حيث تعرض أسرة فنية لوحاتها على الجمهور البلجيكي ويستمر المعرض حتى 23 أكتوبر 2016.

الأسرة مكونة من فنان الألوان المائية وائل نور والفنانة التشكيلية يسرا حفض و طفلهما أنس نور البالغ من العمر 7 سنوات.

جاءت الفكرة بعد أن وجهت السفارة البلجيكية ممثلة فى القنصل البلجيكى لقطاع جنوب مصر السيد: Kris Huybrechts دعوة للفنان وائل نور لأقامة معرضا لأعماله بدولة بلجيكا يعد النجاح الذى حققه معرضه السابق على هامش مهرجان السينما المصرية الأفريقية، والذى أقيم بمحافظة الأقصر فى مارس 2016، حيث ترحب السفارة البلجيكية بالقاهرة بالمزيد من التعاون بين البلدين فى مجالات عديدة و دعمها للشباب المصرين بكل الطرق الممكنة .

يعرض الفنان وائل نور 10 لوحات تمثل الطبيعة المصرية وضفاف النيل والحياة الريفية من محافظة الأقصر، وتعرض الفنانة يسرا حفض ثلاث لوحات زيتية تمثل المرأة المصرية بأسلوب واقعي حديث.