تنوعت أحداث الاقتصاد المصرى، اليوم الأحد 9-10-2016، وتضمنت أخبار هامة، جاء فى مقدمتها، صندوق تنمية وبنك الإسكندرية يدعمان السوق المصرية بتمويل 20 مليون دولار.
كما تضمنت الأحداث الاقتصادية اليوم أيضًا، وزير المالية: مصر أوشكت على الانتهاء من البرنامج المتفق عليه مع صندوق النقد، علاوة على، مصر تفوز بجائزة أفضل دولة فى العالم تقدم خدمات التعهيد خلال 2016، واشتملت أحداث الاقتصاد المصرى على، مصادر تستبعد "تعويم الجنيه" اليوم.. وتؤكد: التوقيت بيد البنك المركزى
صندوق تنمية وبنك الإسكندرية يدعمان السوق المصرية بتمويل 20 مليون دولار
من أخبار الاقتصاد المصرى.. أعلن صندوق Green For Growth Fund (GGF ) عن تمويل قيمته 20 مليون دولار أمريكى مقدم لبنك الإسكندرية، وهو التمويل الأول الذى يقوم به صندوق GGF فى مصر والمنطقة بعد التوسع إلى شمال أفريقيا والشرق الأوسط .
وزير المالية: مصر أوشكت على الانتهاء من البرنامج المتفق عليه مع صندوق النقد
ومن أخبار الاقتصاد المصرى.. أكد عمرو الجارحى وزير المالية، أن مصر أوشكت على الانتهاء من البرنامج الذى تم الاتفاق عليه مع صندوق النقد الدولى، وأنه يمثل خطوة لتدعيم الثقة فى برنامج الحكومة وتوفير التمويل المناسب له مشيرا الى ان تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية بدأ قبل بدء المحادثات مع الصندوق وهى إصلاحات مهمة تعالج المشاكل الحالية وتفتح افاقا جديدة امام الاقتصاد المصري
مصر تفوز بجائزة أفضل دولة فى العالم تقدم خدمات التعهيد خلال 2016
ومن أخبار الاقتصاد المصرى.. فازت مصر بجائزة أفضل دولة على مستوى العالم تقدم خدمات التعهيد لعام 2016، بعد اختيارها من قبل لجنة تحكيم مسابقة الجمعية العالمية لخدمات التعهيد " GSA "، وذلك فى إطار المسابقة التى تنظمها الجمعية سنوياً لاختيار أبرز المواقع فى هذا المجال.
وجاء الإعلان عن فوز مصر بهذه الجائزة البارزة عالمياً خلال انعقاد قمة الريادة التى نظمتها الجمعية بالعاصمة البلغارية صوفيا يوم 6 أكتوبر، بحضور الرئيس البلغارى روسين بلفنلفيك وأكثر من 200 من أبرز قيادات صناعة خدمات تكنولوجيا المعلومات والتعهيد فى أوروبا وأمريكا الشمالية وأسيا.
مصادر تستبعد "تعويم الجنيه" اليوم.. وتؤكد: التوقيت بيد البنك المركزى
ومن أخبار الاقتصاد المصرى.. استبعدت مصادر رفيعة المستوى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، ما تردد خلال الساعات الماضية عن إجراء عملية تعويم الجنيه اليوم الأحد، مؤكدة أن التوقيت بيد البنك المركزى المصرى، وأن طارق عامر، محافظ البنك، ولبنى هلال، نائب محافظ البنك المركزى المصرى، ورامى أبو النجا، وكيل مساعد محافظ البنك المركزى المصرى، هم المسئولون عن إدارة هذا الملف، فى واشنطن حتى الآن لحضور فعاليات الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدولى.