قام الدكتور أحمد عماد الدين راضي وزير الصحة والسكان ، اليوم الأحد ، بزيارة الطفل "أحمد أيمن عبد الشافي"، بمستشفى شرم الشيخ الدولي للاطمئنان على حالته الصحية، بعد إصابته فى حادث انقلاب سيارة والدته بطريق رأس سدر شرم الشيخ ما أدى الى وفاتها وإصابته صباح اليوم.

رافق الوزير خلال الزيارة عميد كلية طب جامعة الأزهر، و3 من أساتذة كلية طب قصر العيني في تخصصات المخ والأعصاب والعظام والأوعية الدموية، حيث قاموا بمناظرة الطفل وفحص حالته.

وأوضح وزير الصحة أن الطفل حالته العامة مستقرة وسيتم وضعه تحت الملاحظة ومتابعة أساتذة كلية طب قصر العيني عدة أيام حتي يتم شفاؤه تماما ، مشيرًا إلى أنه يعاني من كدمات في القدم وشرخ بسيط في المخ لم يصل لحد الخطورة.

هذا وقد نعى الدكتور أحمد عماد الدين راضي وزير الصحة والسكان ، بعميق الحزن والأسى ‪ وفاة النائبة ، وتقدم بخالص العزاء والمواساة إلى أسرة النائبة الراحلة وإلى مجلس النواب المصري ، داعيًا الله أن يتغمدها برحمته.

ومن ناحية أخرى قام وزير الصحة والسكان الدكتور أحمد عماد الدين راضي بزيارة إحدى نائبات مجلس النواب التي أصيبت، بذبحة صدرية تم على إثرها نقلها إلى مستشفى شرم الشيخ الدولي، وقد اطمأن على استقرار حالتها الصحية التي يتم متابعتها بواسطة أساتذة أمراض القلب بالمستشفى، الذين قرروا إجراء قسطرة قلبية لها.