عقدت المهندسة نادية عبده، نائب المحافظ، اجتماعا مع رؤساء الوحدات المحلية ومسؤولى الري والصرف وشركة مياه الشرب والصرف الصحي ومسؤولى الكهرباء والميكانيكا بمحطات الصرف الزراعي ومسؤولى الحماية المدنية والمرور والطرق ومديري مديريات الصحة والتربية والتعليم والشباب والرياضة والتضامن الاجتماعي بحضور العميد فتحي عبد الغنى، السكرتير العام، وتم بحث ومراجعة الاستعدادات التي اتخذتها المحافظة تحسبا للتغيرات المناخية المحتملة وسقوط أمطار وسيول.

ويأتى ذلك في إطار الاجتماعات الدورية لمتابعة استعدادات المحافظة لمواجهة فصل الشتاء وموسم الأمطار والسيول المتوقعة هذا العام والوقوف على مدى جاهزية محطات الصرف الزراعي ووحدات الطوارئ بها لاستيعاب تصرفات المياه الزائدة وكذا مراجعة موقف أعمال تطهير وتعلية جسور المصارف وإزالة التعديات عليها ورفع الإشغالات والمخلفات من على جانبيها للحفاظ على المنسوب القياسي للمياه بها وتفادى الآثار المحتملة.

تم التأكيد على ضرورة المراجعة الدورية لصفيات المطر وتسليك البلاعات بالمدن والمراكز لمنع تجمعات المياه بالتنسيق مع شركة المياه، والمعدات والسيارات بكل مركز، ومراجعة أعمال الإنارة وأعمدة الكهرباء على الطرق الزراعي السريع والدولي الساحلي والطرق الرئيسية والفرعية بنطاق المحافظة والتأكيد على صيانة محولات الكهرباء وتغطية أسلاك الكهرباء المكشوفة.

كما طالبت نائب المحافظ بمراجعة جاهزية المدارس بنطاق المحافظة.

وشددت نائب محافظ البحيرة على رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات والوحدات الصحية وخاصة أقسام الاستقبال والطوارىء مع تأكيد توافر الأدوية والمستلزمات الطبية بها.