أعلن اليوم عمال شركة السجاد بدمنهور بالبحيرة، التابعة لهيئة الأوقاف المصرية إضرابهم عن العمل، احتجاجا على عدم صرف حافز الإنتاج الذى يقدر بـ25%، وكذلك نقص الخامات لتشغيل المصانع.
وأكد المحتجون، على معانتهم الشديدة وسوء أوضاعهم الوظيفية خاصة مع تدنى مرتباتهم بشكل كبير، بالمقارنه بباقى الشركات المماثلة .
ومن جانبه قال محمد عبد الفتاح أحد العمال المحتجين، أنه هناك تعسف واضح من قبل إدارة الشركة تجاه العمال المطالبين بحقوقهم المشروعة، مضيفا أانه تم الاتفاق مع وزير الأوقاف لصرف حوافز الإنتاج بشكل دورى فى حالة توقف المصانع عن العمل، بسبب عدم وجود خامات للتشغيل، إلا أن إدارة الشركة تحاول بكل الطرق التراجع عن هذا الاتفاق، وذلك بحجة عدم وجود موارد مالية، مما ساهم فى تأجيج الغضب بين العمال .
يذكر أن عمال شركة سجاد دمنهور التابعة لهيئة الأوقاف، قاموا خلال الفترة الماضية بتنظيم عدة فاعليات احتجاجية، منها إضراب شامل عن العمل واعتصام مفتوح داخل المصانع، للمطالبة بتحسين أوضاعهم الوظيفية وضخ خامات جديدة للتشغيل.