نفى الفنان محمد رمضان، ما أثير حول إطلاق الرصاص عليه، قائلا: إنه لم يتعرض لإطلاق الرصاص، ومستعد للمشى بميدان العتبة، وأخذ صورة سيلفى مع جمهوره، لافتا إلى أنه يحب جمهوره ويثق فى الشعب المصرى، مؤكدا أنه يوميا يذهب إلى المسرح من شارع الهرم الرئيسى وهو من يقود سيارته وليس لديه سائق.
وأضاف رمضان خلال مكالمة هاتفية للإعلامية شريهان أبو الحسن عبر برنامجها ست الحسن على قناة one E ، إنه لم يشاهد شيئا، لأنه كان يستمع إلى الموسيقى فور اصطدام ذلك الشىء بالسيارة، لافتا إلى أن الجميع قال إنها رصاصة، وحتى إذا كانت رصاصة فإنها غير مقصودة.