أعلن إيهاب محى الدين عزمى رئيس الشركة الوطنية للملاحة الجوية بدء جولة مباحثات مصرية مع فرنسا لتطوير رادارات مطار الغردقة بتكلفة 9 ملايين يورو فى إطار خطة لتطوير رادارات 7 مطارات دولية.

جاء ذلك قبل مغادرة "عزمى" القاهرة اليوم الأحد متوجها على رأس وفد من الشركة إلى باريس فى زيارة لفرنسا تستغرق ثلاثة أيام.

وقال "عزمى": "سنبحث مع الجانب الفرنسى مختلف الجوانب المتعلقة بتشغيل رادارات مطار الغردقة وبحث المعوقات التي تواجه عمليات التشغيل حيث يتضمن الوفد رئيسى قطاع الهندسة والمالى حيث بدأنا بالفعل فى تطوير رادارات مطارى طابا والغردقة وستساعد الرادارات الجديدة فى إستيعاب حركة الطيران الكثيفة المتوقعة خلال الفترة القادمة خاصة مع تشغيل الممر الجديد فى مطار الغردقة".

وأضاف: "سيشهد نوفمبر القادم تنسيقا مع الجانب الروسى لتركيب 21 محطة رادار جديدة تغطى كل مطارات مصر بتكلفة بلغت ٣٠٠ مليون دولار مع البدء فى خمسة مطارات هى الأقصر وأسوان وبرج العرب والعريش وشرم الشيخ ويأتى ذلك فى إطار خطة وزارة الطيران لتحديث نظم الملاحة وإدارة الحركة الجوية".

إضافة إلى تطوير جذرى لشبكة الطرق الجوية داخل المجال الجوى المصرى وتحديد شبكة مسارات للحركة الجوية أكثر مرونة، تسمح بتخفيض المسافة والوقت لرحلات الطيران من خلال إنشاء مركز لإدارة الفضاء الجوى.