قال الفنان محمد رمضان، أن الحادث الأخير الذى تعرض له لم يكن رصاصة، ولكنه حجر صغير اصطدم بسيارته، قائلًا “لكن من شاهدها قال أنها رصاصة، ولذلك ظن الجميع أنها رصاصة”، لافتًا إلى أن مصر بلد الأمن والأمان، وانه يحب الاختلاط وسط الجمهور، حيث قام بالتصوير مع الإعلامية لميس الحديدى، بمنطقة الحسين.
وأشار رمضان خلال مداخلة هاتفية لبرنامج ست الحسن الذى تقدمه الإعلامية شريهان أبو الحسن على قناة “one E”، “ثقة فى الله والشعب المصرى أنها لم تكن رصاصة”، متابعًا ” أقود السيارة بنفسى، وشئ ما خبط بالباب الجانبى، وليس لى أعداء، وإذا كان لى أعداء فسيكون عداء بسبب الأعمال الفنية، وليس عداء شخصى”، وداعب محمد رمضان، ريهام الديبى شيف برنامج ست الحسن، قائلًا ” نفسى أكل من إيدك يا ريهام”.
ولفت رمضان إلى أنه فخور بشقيقته، التى تحل ضيفه على البرنامج بحلقة اليوم، خاصًة وأنها مجتهدة منذ صغرها، مشيرًا إلى أنه يتناول العسل من يد شقيقته، وهو منذ عشر سنوات لديه نظام غذائى للعسل.