قرر الدكتور خالد العناني وزير الآثار فتح جميع المتاحف الأثرية بجميع أنحاء مصر مجانًا للزوار من المصريين والعرب والأجانب المقيمين بمصر يوم السبت 22 أكتوبر الحالي، وذلك احتفالًا بمرور 150 عاما على الحياة النيابية في مصر.

من جانبه أكد الدكتور مصطفى أمين، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار،أن هذا القرار جاء تفاعلًا مع الأحداث الوطنية التي تشهدها البلاد في هذه الآونة، ومشاركة الشعب المصري الاحتفال بهذا الحدث التاريخي الهام سواء على المستوى السياسي أو الأثري.

وأضاف أمين أن مبنى مجلس النواب هو مبنى أثري مسجل في عداد الآثار القبطية والإسلامية بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1237 لسنة 1986م،والهدف الرئيسي من هذا القرار هو التوعية التاريخية والأثرية لدى الجمهور سواء صغار أو كبار وتعريفهم بهذا الحدث الهام تاريخيا وأثريًا.