فتحت نيابة سيدى جابر بالإسكندرية، برئاسة المستشار محمد شلبي، تحقيقات موسعة للكشف عن مرتكبي واقعة سرقة 90 ألف جنيه من حصيلة مبيعات وتوريد طوابع، بعد إيداعها في خزينة مديرية أمن الإسكندرية.
تلقى العميد شريف عبد الحميد مدير المباحث إخطارًا من "أحمد.ع" المسئول عن قطاع الحسابات بالمديرية، يفيد بأنه أثناء حضوره إلى العمل، صباحا اليوم، أكتشف حدوث كسر في قفل الدولاب المخصص لوضع المبلغ المالي داخله، واختفاء مبلغ يقارب 90 ألف جنيه، قيمة متحصلات المديرية لطوابع الشرطة التي توزع بجميع الأقسام الشرطية.
وتم تحرير المحضر رقم 16774 جنح سيدى جابر، وبالعرض على النيابة العامة، أمرت بندب خبراء الأدلة الجنائية لمعاينة موقع الحادث، وطلب تحريات المباحث حول الواقعة، واستدعاء مسئول الخزينة لسماع أقواله.
وأمرت النيابة بسرعة إجراء تحريات المباحث حول الواقعة، وندب خبراء الأدلة الجنائية لمعاينة خزينة مديرية الأمن عقب الإبلاغ عن الواقعة.
ومن جانبه قال مصدر أمني بمديرية أمن الإسكندرية، في تصريحات صحفية إنه تم تفتيش عدد من المجندين بالمديرية وفحص كل من يشتبه بهم عقب واقعة السرقة، وصدرت تعليمات لكافة الإدارات بتشديد الإجراءات الاحترازية لتأمين الخزائن وأماكن حفظ المبالغ المالية حرصًا على المال العام.
وبدأ فريق من البحث الجنائي بإشراف العميد شريف عبد الحميد، مدير المباحث، بالتحري حول الواقعة لتحديد مرتكبها.