نشرت وسائل الاعلام الفلسطينية الوصية التى تركها الشهيد مصباح أبو صبيح الذى فتح النيران صباح اليوم بالقدس المحتلة على مجموعة من الإسرائيليين، مما أدى إلى مقتل إسرائيليين وإصابة 8 آخرين.
وكان آخر ما كتبه الشهيد مصباح أبو صبيح على صفحته فى موقع فيسبوك قبل تنفيذه العملية فى القدس المحتلة اليوم :
" كم اشتاق لعشقي لحبي كم اشتاق وكنت أتمنى لو كنت آخر ما أراه واقبله وأسجد على ثراه أقبل ترابك وأصلي فيك ولكن هو الظلم وهم الظالمين لن اشتاق لأحد كاشتياقي إليك لن أحب أحد كحبي إياك رغم سجونهم حقدهم جبروتهم طغيانهم حبي لك يزداد قالوا 4 أشهر سجن لحبي إياك قلت والله قليل فعمري وحياتي وكل مالي فداه، إن لم أستطع الوصول إليك بجسدي فروحي وقلبي وعيوني ما فارقتك وما تركتك وما نسيتك ألحب الأكبر والعشق الأبدي حتى الممات... الأقصى أمانة في أعناقكم فلا تتركوه وحيدا".