عثر العاملون بالشركة المنفذة لمشروع نفق الإشارة ببنها أثناء الحفر على أحجار ومباني بالطوب أسفل باطن الأرض على عمق حوالى 3 أمتار يشتبه أنها أثرية ما أدى إلى توقف أعمال الحفر بالنفق وإبلاغ هيئة الأثار والتي أرسلت اثنين من العاملين لاستكشاف الأمر وتقديم التقارير اللازمة للتأكد من صحتها.

وقال مصدر بهيئة الآثار بالقليوبية أنه حتى الان لم يثبت أن تلك الأحجار أثرية لافتا إلى أنه بسؤال أحد المسئولين أكد أن تلك الحجارة والمبانى عبارة عن بناء لتفريغ السفن، وأكد أن عمر المبنى والأحجار يتخطى 100 عام وتعد أثر ولا يجب تحطيمها والحفاظ عليها وتسليمها لهيئة الآثار موضحا أن أعمال تجرى على عمق أكثر من 15 مترا ومن المتوقع ظهور بعض الأحجار والمبانى الأثرية الأخرى.