أكد اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية، اليوم الاحد، على ضرورة تضافر جهود الأجهزة التنفيذية بالمحافظة لتقديم كافة التسهيلات والتيسيرات اللازمة للمنتفعين بمشروع " قرية الأمل " الجديدة لشباب الخريجين بالقنطرة شرق والعمل على تذليل أية معوقات قد تعترض سبل استكمال المشروع.

جاء ذلك خلال رئاسة محافظ الاسماعيلية لجلسة الاجتماع الدورى لمجلس أمناء مشروع قرية الأمل الجديدة بالقنطرة شرق الذى عقده بحضور المهندس عبد الله الزغبى رئيس مركز ومدينة القنطرة شرق رئيس مجلس أمناء مشروع قرية الأمل وجميع أعضاء مجلس الأمناء وممثلى كافة الجهات المعنية بالمشروع والذى يضم كل من وكيل وزارة الموارد المائية والرى ومدير عام الزراعة والتموين وفرع الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية والهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى وجهاز تحسين الأراضى ومراقبة التعاون واستصلاح الأراضى وقطاع الكهرباء.

تناول الاجتماع متابعة الموقف التنفيذى لأعمال شبكات الرى وأحواض تخزين المياه الخاصة بالزراعة بالاضافة الى متابعة الموقف التنفيذى لأعمال باقى المرافق الأساسية والخدمات بالقرية.

يذكر أن مشروع " قرية الأمل" الجديدة لشباب الخريجين وصغار المزارعين يعد باكورة المشروع القومى الكبير لاستصلاح وزراعة المليون ونصف المليون فدان الذى أطلقه الرئيس عبد الفتاح السيسى ويقع بنطاق مركز ومدينة القنطرة شرق والتى تقع على بعد 15 كيلومتر من قناة السويس، والتى يجرى وضع اللمسات النهائية لها لتكون باكورة ونموذجا لقرى المشروع القومى لاستصلاح الـ1.5 مليون فدان الذى أطلقه الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية.