نظمت مكتبة مصر العامة بدمنهور بالتعاون مع منطقة اثار البحيرة ندوة تحت  "بالوثائق... البحيرة درع مصر الواقى على مر العصور" وذلك بقاعة المؤتمرات بالمكتبة يأتي ذلك في اطار  الاحتفالات بالذكري 43 عاما علي انتصارات حرب أكتوبر.

 

اقيمت الندوة بحضور عبد الرحيم المعداوى (مدير عام منطقة آثار البحيرة)،  نجوى عز الدين (مدير إدارة التنمية الثقافية والوعى الأثرى بالمنطقة) والعاملين بمديرية الشباب والرياضة.

تم خلال الندوة الكشف عن اهمية محافظة البحيرة في الاكتشافات الاثرية وحرمانها من اقامة متحف يضم الاكتشافات الاثرية التي العثور عليها حيث تعد البحيرة  من اولي المحافظات في الاكتشافات الاثرية.