أجرت شركة ” Blue Origin ” الأمريكية اختبارا ناجحا لنظام إجلاء الركاب من مركبة ” New Shephard” الفضائية حيث هبط الصاروخ برفق على الأرض بنجاح للمرة الخامسة.
وانفصلت المركبة السائرة في المدار المنخفض بنجاح عن الصاروخ الحامل بعد إطلاقها بـ 50 ثانية ، ثم فتحت مظلاتها فهبطت على الأرض برفق بعد مرور 4 دقائق و19 ثانية من إطلاقها.
واستمر الصاروخ في التحليق لمدة 7.5 دقائق بعد انفصال المركبة الفضائية عنه ، ثم هبط على الأرض في المكان المحدد له، طبقا لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
يذكر أن شركة ” Blue Origin ” الأمريكية لا تزال تختبر الصاروخ والمركبة الفضائييْن المخصصين للقيام برحلات فضائية سياحية في مدار الأرض المنخفض. ووصفت الشركة كل تلك الاختبارات بأنها اختبارات ناجحة.