شهدت ساقية عبدالمنعم الصاوي احتفالا بمناسبة ذكرى مرور أحد عشر عامًا على بداية مسرح الساقية للعرائس، حيث تم تقديم مجموعة من العروض المسرحية التي أقيمت من أجل المناسبة.

كانت البداية مع مسرحية "عصفور برجل واحدة" وتحكى قصة عصفور خرج إلى الحياة برجل واحدة، ولكنه لم يستسلم ولم يشعر بأن شيئًا ينقصه، وقرر العمل وإثبات قدراته، وبعد محاولات كثيرة وصعبة وجد العمل الذي يناسب إمكانياته.

أما المسرحية الثانية فهي "متأسف ومتشكر" وتحكى قصة أخين يطوفان العالم بحثًا عن الأخلاق الحميدة والتعامل الحسن.