تنتشر ظاهرة قضم الأظافر بين الأطفال فالبعض يتخلص منها والبعض الآخر تستمر معه للكبر، لذلك ينصح الدكتور ياسر نصر الاستشارى النفسى والتربوى بألا يعتبر الوالدين هذه العادة شيئا خطرا.

وأشار "نصر" إلى أن مثل هذا الطفل متوتر ويحتاج إلى مساندة الوالدين لأنهما المسئولان عن البحث عن أسباب قلق الطفل والأشياء التى تجعله يشعر بالحزن وعدم الثقة بالنفس ومعالجتها، فربما يكون الأمر متعلق بالدراسة أو بمدرس معين، مشيرا إلى أن ممارسة الرياضة تساعد فى تحسين حالة الطفل أيا كان السبب.

وأكد على أهمية التحدث مع الطفل لمعرفة أسباب قلقه أو مخاوفه ومساعدته بشتا الطرق على التخفيف من هذه الضغوط وعليهم تقليم أظافر أطفالهم أول بأول حتى لا تكون سببا فى إصابته بالأمراض، وحتى لا يتمكن من قضمها.