قال النائب جمال محفوظ، عضو لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب،إن احتفال مصر بمرور 150 عام على بدء الحياة النيابية يأتي في سياق متصل مع اجتماعات البرلمان الإفريقي في شرم الشيخ التي تستضيف على أرضها رؤساء برلمانات أفريقية وعربية وأوروبية.

وأضاف محفوظ، فى بيان صحفى له،أن مصر تعتبر من أقدم الدول التي بدأت بها الحياة النيابية،وأن هذه الاحتفالية تأتى أهميتها من دلالتها لعراقة مصر كدولة مدنية وديمقراطية،لافتا إلي أن الشعوب العربية والأفريقية اتخذت البرلمان المصري كنموذج يحتذي به في بناء تجربتها البرلمانية مما يضع مسئولية كبيرة علي النواب الحاليين للظهور بالمظهر اللائق بـ 150 عاما خبرة وعمل نيابي خلال الاحتفالية، وخلال الجلسات العامة، و خلال المشاركة في الفعاليات العالمية.

وأكد ضرورة استغلال الاحتفالية للترويج للسياحة الأجنبية في مصر ودعمها لعودة الأفواج السياحية من خلال عقد اللقاءات بين النواب المصريين والضيوف لنقل الصورة المتحضرة والاستقرار الأمني الذي تنعم به مدينة شرم الشيخ ومصر بشكل عام.