حازت كلمة روجيه انكوندو رئيس البرلمان الإفريقى على ترحيب وإشادة جميع الحاضرين باحتفال مرور 150 عام على البرلمان المصرى المنعقد بقاعة المؤتمرات بشرم الشيخ.
وأعقب كلمة روجيه تصفيقا شديدا ووقوفا من الحضور ترحيبا بها عقب انتهائها، لما تضمنته من كلمات لمست قلوب الحاضرين وحازت إعجابهم.
وعلق الحاضرون على كلمة انكوندو، مؤكدين أنها كانت من أفضل الكلمات التي قيلت خلال الاحتفال، ولمست قلوب الحاضرين وحلمت الطابع الإنسانى إلى جانب الطابع السياسى والرسمى.
وكان انكوندو قد أكد خلال كلمته بالحفل على ريادة مصر للعربو إفريقا وأنها ارض الجمال وأرض الأسرار والحضارة، وأن مصر ليست ملك المصريين فقط إنما ملك الأفارقة، وأن دور الرئيس السيسى فى دعم إفريقيا لايحتاج لديل، واختتم كلمه بقوله: "تحيا افريقا تحيا مصر شكرا".