عقدت اللجنة الثقافية العامة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أمس اجتماعها الخامس والأربعين في الرياض، وذلك ضمن فعاليات الاجتماع الثاني والعشرين لأصحاب السمو والمعالي وزراء الثقافة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية خلال الفترة من 7 إلى 10 / 1 / 1437هـ .
واشتمل الاجتماع على متابعة تنفيذ القرارات الصادرة عن الاجتماع الحادي والعشرين لوزراء الثقافة بدول المجلس التي تتضمن : تقرير تنفيذ خطة الأنشطة الثقافية المعتمدة للعام 2016م، وخطة الأنشطة الثقافية لعامي 2017 - 2018م، وتغطية البرامج الثقافية من خلال مجلة المسيرة، وإنشاء معرض دائم للفنون التشكيلية، وإدراج الأنشطة الثقافية المشتركة على موقع الأمانة العامة الإلكتروني، ولوائح العمل الثقافي المشترك، دراسة مشروع برنامج ثقافي خليجي داخل دول المجلس، والتعاون المشترك مع المملكة الأردنية الهاشمية والمملكة المغربية، وإحصاءات الثقافة مركز الترجمة والتعريب والاهتمام باللغة العربية، وتعزيز الهوية الخليجية، والندوة التقييمية لاستراتيجية الثقافية، وإقامة فعاليات ثقافية مصاحبة لاجتماعات المجلس الأعلى، والاجتماع المشترك بين وكلاء الثقافة ووكلاء السياحة بدول المجلس. كما تطرق الاجتماع إلى التوصيات المحالة من اجتماعات اللجنة الثقافية العامة للمجلس وهي ” التوصيات الصادرة عن تنفيذ الأنشطة الثقافية ( ملتقى السرد - ملتقى التراث )، والتوصيات الصادرة عن اجتماع مدراء معارض الكتب، ومشاركة دول المجلس بجناح ثقافي موحد في معرض اكسبو دبي 2020م، وتزويد بعثة مجلس التعاون في بروكسل ببعض المواد الثقافية والتراثية