تناولت العديد من الصحف العربية الصادرة صباح اليوم، الأحد، العديد من الملفات المهمة، كان من أبرزها ما نشرته صحيفة "الشرق الأوسط"، بأن تنظيم "داعش" الإرهابي يدرّب الأطفال على أساليب القتال منذ الصغر ويدفعهم إلى القيام بعمليات انتحارية.

ونقلت الصحيفة عن أحد الصبيان قوله إن بعض أطفال «داعش» انتهى بهم الحال في معسكرات التدريب العسكرية المنتشرة في أماكن سيطرة التنظيم في سوريا والعراق، حيث كانوا يُجبرون على التدرب على الرماية في سن السادسة من العمر، ويجهزون لتنفيذ عمليات انتحارية عند بلوغهم سن المراهقة، كما يُجبر هؤلاء الأطفال على اتباع تعليمات معلميهم بالإبلاغ عن أي سلوك من ناحية والديهم يبدو مخالفا لقوانين التنظيم أو يشير إلى معارضة حكمه.

أما صحيفة "القدس العربي"، فسلطت الضوء على تعهد قيادة التحالف العرب بالمملكة السعودية، فجر اليوم، الأحد، بإجراء "تحقيق فوري" بمشاركة خبراء أمريكيين حول القصف الجوي الذي تعرض له مجلس عزاء في العاصمة اليمنية صنعاء، أمس، السبت، وأسفر عن مقتل وإصابة أكثر من 600 شخص.

وأوضحت الصحيفة إن التحالف لديه تعليمات واضحة وصريحة بعدم استهداف المواقع المدنية وبذل جميع ما يمكن بذله من جهد لتجنيب المدنيين المخاطر.

يشار إلى أن "التحالف العربي" ذكر فى بيان أنه سوف يتم تزويد فريق التحقيق بما لدى قوات التحالف من بيانات ومعلومات تتعلق بالعمليات العسكرية المنفذة في ذلك اليوم وفي منطقة الحادث والمناطق المحيطة بها، وستعلن النتائج فور انتهاء التحقيقات.

وقالت الصحيفة إنه كان من بين القتلى عمدة مدينة صنعاء عبد القادر هلال الموالي للحوثيين، فيما أصيب وزير الدفاع اللواء حسين خيران، إلى جانب قيادات أمنية وعسكرية موالية للحوثيين، وفق تصريحات سابقة.

وأضافت أنه منذ 26 مارس 2015، يشن التحالف العربي عمليات عسكرية في اليمن ضد الحوثيين، استجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكريًا لـ"حماية اليمن وشعبه من عدوان الميليشيات الحوثية"، كما تصاعدت المعارك في معظم الجبهات في البلاد، منذ 6 أغسطس، بالتزامن مع تعليق مشاورات السلام التي أقيمت في الكويت، بين الحكومة، من جهة، والحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام من جهة أخرى بعد استمرارها لأكثر من ثلاثة أشهر، دون اختراق جدار الأزمة، وإيقاف النزاع المتصاعد في البلاد منذ العام الماضي.

وأخيرا ذكرت صحيفة "عكاظ" السعودية مقتل 31 من متشددي تنظيم "داعش" الإرهابي، مشيرة إلى اشتباكات وضربات جوية للتحالف الذى تقوده الولايات المتحدة في شمالي سوريا خلال الأربعة وعشرين ساعة الماضية، وذلك حسبما جاء فى بيان الجيش التركي.

وأوضح أن 41 من الإرهابيين قد قتلوا؛ أثناء محاولتهم دخول "اخترين" و"تركمان بارح" الخاضعتين لسيطرة مقاتلين سوريين مدعومين من تركيا، بالإضافة إلى مقتل سبعة عشر من الإرهابيين فى ضربات جوية شنتها طائرات التحالف فى نفس المناطق.