وبدات الاحنتفالية بوصول الرئيس عبد الفتاح السيسى ،والقى الدكتورعلى عبد العال كلمة استعرض خلالها تاريخ الحجياة النيابية في مصر ، مؤكدًأ على
وقال عبد العال خلال كلمته " مصر اذ تحتفل معكم اليوم بهذه المناسبة فانها لا تسترجع ماضيها وكفاح شعيا على طريق ادريمقراطية فحسب بل ترسل أيضا رسائل الى العام اسره بتمسكها بثوابتاتها .
وأضاف ان مصر التي عرفت التنظيم السياسى كاول دولة في التارخي وقدمت للإنسانية اقدم النظم التشريسعغةي والإدارية وفى التاريخ الحديث في عام 1919 اندلعت الثورة المصرية مطالبة باحلرية والاستقلال وإقامة حياة نيابية ديمقراطية واستنادا الى ذلك الواقع تم وضع دستور للبلاد عما 1929
لقد شهدت مصر بعد ثورتى 25 يناير و3- يونيو ، تطورات سياسية مهمة ، وحراك اعلا اسفر عن دستور جديد للبلاد ، اقره الشعب في عام 2014 ، ليرفع قواعد بناء دولة مدنية ديمقراطية حديثة لا تنتقص من لحقوق ولا تجور على حريات الافراد .