شهد محيط قاعة المؤتمرات بشرم الشيخ تجهيزات أمنية مكثفة، لاستقبال الوفود والشخصيات المشاركة فى احتفالية البرلمان المصرى بمرور 150 عامًا على تأسيسه بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى .
وانتشر فى محيط القاعة عدد كبير من قوات الحراسة الخاصة، كما تم وضع الحواجز الحديدية لتحديد مسار دخول السيارات، وعدد كبير من كلاب الحراسة للتفتيش .
ومن المنتظر أن تبدأ الفعاليات الرسمية فى تمام الحادية عشر بكلمات رؤساء البرلمانات المصرى والعربى والإفريقى ثم فيلم تسجيلى عن البرلمان المصرى ثم كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى .