أقدم شخص على الانتحار وقام بشنق نفسه بحبل بداخل حجرته بمسكنه الكائن بقرية السوالم قبلى بمركز إيتاى البارود، بسبب فصله من عمله بالأوقاف ومروره بضائقة مالية.

وتلقى اللواء علاء الدين شوقى، مدير أمن البحيرة، بلاغا من مركز شرطـة إيتاي البارود بوفاة أحد الأشخاص شنقًا داخل منزله بناحية قرية السوالم قبلي بدائرة القسم.

وبالانتقال والفحص والمعاينة، تبين وجود جثة عادل عبد الهادي محمود العجمي، 41 سنة، حداد مسلح، ومقيم بذات الناحية، مسجاة على سرير بإحدى الغرف بمنزله، ووجود حبل يتدلى من سقف الغرفة وبمناظرتها تبين عدم وجود إصابات ظاهرية بها.

وبتوقيع الكشف الطبي على الجثة بمعرفة مفتش الصحة، أفاد بوجود زرقة حول الرقبة والوجه والأطراف، ولا يمكن الجزم بسبب الوفاة ونقل الجثة لمشرحة مستشفى إيتاي البارود العام.

وبسؤال كل من والدته فاطمة عبد الرحمن هلال، 70سنة، ربة منزل، ونجل عمه وجيه محمد محمود العجمي، 27 سنة، فلاح، مقيمين بذات العنوان، قررا أنهما فوجئا بالمذكور يتدلى من حبل بسقف الغرفة من رقبته، وقاما بإنزاله وتبين وفاته، وأضافا أنه كان يعاني من حالة نفسية سيئة إثر فصله من عمله بالأوقاف ومروره بضائقة مالية وسابقة محاولته الانتحار.

تحرر المحضر 13040 /2016 إدارى القسم، وجار العرض على النيابة العامة، وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة.