أقدم طالب بقرية الحدين بمركز كوم حمادة على الانتحار لمروره بحالة نفسية سيئة بعد وفاة صديق عمره فقام بابتلاع قرص مبيد حشرى لتخزين الغلال وتم نقل الطالب لمركز السموم بطنطا.

وتلقى اللواء علاء الدين شوقى مدير أمن البحيرة بلاغًا من مركز شرطة كوم حمادة بوصول مصطفى عبدالله عبدالرسول الهواري 17 سنة طالب ومقيم قرية الحدين / دائرة المركز مصاب "تسمم فسفورى" وتم تحويله لمركز السموم بطنطا .

وبسؤال شاهد الواقعة محمد أحمد عطيه فرج 17 سنة عامل بناء ومقيم قرية كفر زيادة بدائرة المركز قرر أنه حال تواجده رفقة المصاب بأرضه الزراعية قام بمغافلته وتناول قرص مبيد حشري خاص بتخزين الغلال.

وبسؤال شقيقه خالد عبدالله عبدالرسول الهواري 29 سنة عامل ومقيم بذات العنوان قرر بمضمون ما تقدم.. وأضاف أن المصاب كان يعاني من حالة نفسية سيئة لوفاة أحد أصدقائه ولم يتهم أحدًا بالتسبب في ذلك.

وتحرر المحضر 11489 /2016 إداري المركز.. وجار العرض على النيابة العامة وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة.