تواصلت أمس المنافسات النهائية لبطولة العالم للرماية على الأطباق المروحية والتي تستضيفها مصر لأول مرة في تاريخها على ملاعب نادي الصيد بالسادس من أكتوبر.

وشهدت ميادين الصيد اليوم منافسة شرسة بين 421 راميا من مختلف دول العالم في اليوم الثاني للمنافسات النهائية.

وضرب الرماة 12 طبقا إضافة إلى 12 طبقا ، فيما تنتهي اليوم المنافسات بضرب 6 أطباق أخرى لكل رامٍ، ويتم إحتساب النتيجة النهائية بتمام الـ 30 طبقا.

ويكون الفائز هو الرامي الذي ينجح في صيد أكبر عدد من الأطباق، ويتم تتويج بطل لكل فئة من الفئات المشاركة وهي الفئة المفتوحة والناشئين والسيدات والرواد وكبار السن. وفي حالة تساوي عدد من الرماة في نفس عدد الأطباق المضروبة، تتم التصفية بينهم وفقا لقوانين اللعبة.

ويتنافس بشدة على اللقب حتى الآن لاعبو المنتخب المصري ورماة إيطاليا والأرجنتين وأمريكا والإمارات وإنجلترا.

جدير الذكر أن مصر تستضيف البطولة لأول مرة في تاريخها، ونجحت في تحقيق رقم قياسي جديد في اللعبة من حيث عدد مشتركين من الرماة، إذ بلغ العدد المسجل دوليا 404 رامين عام 2001 في العاصمة الإيطالية روما، بينما بلغ العدد المسجل في بطولة القاهرة 421 راميا.

تجدر الإشارة إلى أن بطولة العالم للرماية على الأطباق الطائرة انطلقت الثلاثاء الماضي برعاية وزارة الشباب والرياضة والمصرف العربي الدولي.