أكد الخبير السياحي السيد العاصي، أن التحذيرات التي اطلقتها سفارة امريكا وكندا وبريطانيا بتجنب التواجد بجانب قاعات الحفلات الموسيقية ودور السينما والمتاحف ومراكز التسوق والملاعب الرياضية في القاهرة تعتبر تهديدا صريحا واستنفارا امنيا للسياحة المصرية .

وأوضح العاصي أن السياحة المصرية قد بدات في التعافي حيث تم الإعلان مؤخرا عن وصول أربع طائرات شارتر من المدن الألمانية إلى مدينة الأقصر، وهو ما يؤكد أن الأقصر بدأت تشهد حراكا سياحيا جيدا بالتزامن مع الاستعداد للموسم السياحي الشتوي، واستئناف رحلات الشارتر الألماني، حيث استقبلت مدينة الأقصر مؤخرا 4 رحلات طيران مباشر على متنها 450 سائحا قادمين من المدن الأربع الألمانية "ميونيخ، ودوسلدورف، وليبذج، وفرانكفورت" لزيارة المعالم الأثرية والحضارية بالمحافظة، بالإضافة لاستقبال 50 سائحا ألمانيا قادمين برا من مدينة الغردقة.

وعلي صعيد آخر أكد العاصي أن الاحتفالية العالمية بمرور مائة وخمسين عاما على إنشاء البرلمان المصرى تعتبر بشرة خير ودعاية لمصر وسط تجدد آمال مستثمري السياحة بجنوب سيناء بحدوث انفراجة في الحركة السياحية الوافدة إلى مصر باعتبار شرم الشيخ هي القلب النابض لصناعة السياحة المصرية وبرواجها تتعافى جميع المناطق والمنتجعات السياحية في مصر، سواء كانت في الغردقة ومرسى علم أو الساحل الشمالي والأقصر وأسوان.