تسببت عواصف تعرضت لها أستراليا في قطع الكهرباء عن 13 ألف منزل، وإغلاق مطاري فيكتوريا و”تولامارين” في ملبورن، وسط تحذيرات من موجة من الفيضانات العاتية.
وقال التليفزيون الأسترالي أن العواصف، التي بلغت سرعتها 100 كيلومتر في الساعة، أدت إلى قطع الكهرباء عن خمسة آلاف منزل، في منطقة هيلسفيل شرق ملبورن، وتضرر أسقف عشرات المنازل.
وأشار التليفزيون إلى انقطاع الكهرباء والاتصالات عن ثمانية آلاف منزل في فيكتوريا، بالإضافة إلى تعليق الرحلات الجوية إلى مطاري”فكيتوريا” و”تولا مارين ” بعد إغلاقهما، وانعدام الرؤية، فيما تلقت إدارة الطوارئ مئات الاستغاثات من السكان نتيجة الأضرار التي لحقت بمنازلهم وتساقط الأشجار وأعمدة الكهرباء.
وأصدر مكتب الأرصاد الجوية الأسترالي، تحذيرًا شديدًا من استمرار الأحوال الجوية السيئة، والرياح العنيفة التي قد تلحق أضرارًا بالمنازل والممتلكات في المناطق الشمالية.