أكد حزب مستقبل وطن رفضه التام للبيانات التحذيرية التى صدرت عن السفارة الأمريكية والعديد من السفارات الغربية بمطالبة رعاياها بتوخى الحذر اليوم لتوقع حدوث أعمال عنف، مشيرا إلى أنها بيانات مرفوضة جملة وتفصيلا وتنم عن رغبة أمريكية في إثارة الغبار حول الأوضاع في مصر على غير حقيقتها.

وقال "أشرف رشاد " رئيس الحزب في بيان له إن مصر تتمتع باستقرار تام ولا وجود لأى عملية إرهابية كبيرة أو أحداث عنف منذ شهور طويلة وهو ما كان أحرى بالسفارة الأمريكية أن تبرزه في بيانها للعالم لكن أن تختلق بيانات تحذيرية على غير الحقيقة فهو مرفوض تماما .

وطالب رشاد استدعاء السفير الأمريكى بالقاهرة وكافة سفراء الدول الغربية الذين أصدروا بيانات مشابهة للاستفسار عن مصادر معلوماتهم وتوجيه اللوم الشديد لهم خصوصا وأن هذه البيانات تعتبر "مخربة لكافة الجهود المصرية لاستعادة السياحة وتدفق الاستثمارات .