يبدو أن عرض مواقع التواصل الاجتماعي الكويتية، لصورة من مفردات مرتب أستاذ جامعي مصري، منذ أيام، بعد اعتبارهم بان المرتب خيالي، خاصةً بدل السكن، كان بداية، لسلسلة من الإجراءات الكويتية، لتهدئة الرأي العام الكويتي، فقد تسبب قرار وزارة التربية الكويتية بتخفيض بدل سكن المعلمين في صناعة أزمة مع الحكومة المصرية.
وكشفت صحيفة “الجريدة” الكويتية، عن حالة من الاستياء، سادت بين المعلمين المصريين الوافدين إلى الكويت، والمقدر عددهم بنحو 13 ألف معلم، بعدما قرر مجلس الخدمة المدنية الكويتي، الأربعاء الماضي، بتخفيض قيمة بدل السكن الممنوح لهم لتصبح 60 دينارًا “298 دولارًا” بدلًا من 150 دينارًا.
وفي أول رد رسمي مصري، أفادت الصحيفة الكويتية، بأن وزير القوى العاملة المصرية “محمد سعفان”، خاطب نظيره الكويتي، مطالبه بالوفاء بالعقود المبرمة، مشيراً، بأنه سيثير موضوع قرار وزارة التربية الكويتي بتخفيض بدل سكن المعلمين خلال اجتماع منظمة العمل العربية في الدوحة 26 أكتوبر الجاري إذا لم يتم حله قبل هذا التاريخ.
%d8%a9%d9%84%d8%a7%d8%a9%d8%a7%d8%a9%d8%a9